الرئيسية / منوعات / الزمالك حائر والأهلي ثائر.. القمة 119 تشتعل قبل انطلاقها

الزمالك حائر والأهلي ثائر.. القمة 119 تشتعل قبل انطلاقها

لا يزال مصير مباراة
القمة 119 بين الأهلي والزمالك غامضًا حتي الآن، في ظل الأزمة المثارة على الساحة الكروية
في الوقت الحالي بين “القطبين” واللجنة الخماسية المكلفة بإدارة إتحاد الكرة
المصري، مما يُهدد بإقامة المباراة في موعدها المحدد مساء اليوم الاثنين على ستاد القاهرة
الدولي.

وأعلن اتحاد الكرة
إقامة مباراة القمة في موعدها دون أي تغيير رافضا الانصياع لرغبة نادي الزمالك في تأجيل
المباراة، وأكد النادي الأهلي على موافقته على خوض المباراة في موعدها، بينما أعلن
مجلس القلعة البيضاء الانسحاب من اللقاء وعدم استكمال مباريات الدوري اعتراضا على استمرار
اللجنة الخماسية برئاسة عمرو الجنايني.

الحيرة تضرب معسكر
الزمالك

تسبب الجدل المثار
حول مصير مباراة القمة في الدوري الممتاز، في حالة حيرة شديدة بالنسبة للاعبي الفريق
الأول بالنادي الزمالك، بسبب موقف الفريق غير الواضح من خوض المباراة حتي الآن.

بعد دخول فريق
الزمالك معسكر مغلق استعدادًا لمواجهة الأهلي بناءا على تعليمات باتريس كارتيرون مدرب
الفريق، فوجئ اللاعبين بقرار مرتضي منصور رئيس النادي بالانسحاب من بطولة الدوري وعدم
استكمال مباريات الدوري، وطلب من الجهاز الفني إنهاء المعسكر الإعدادي لمباراة الأهلي
ومغادرة فندق الإقامة.

ويخشي لاعبو الزمالك
أن يكون قرار مرتضي منصور بالانسحاب من بطولة الدوري هو قرار انفعالي قد يتراجع عنه
خلال الساعات المقبلة، ويُعلن خوض لقاء القمة أمام الأهلي مثلما حدث كثيرًا في أوقات
سابقة ، وذلك قد يضع الفريق في مأزق حقيقي بعد إنهاء المعسكر وعدم الاستعداد للمباراة
بشكل جيد.

ثورة غضب في القلعة
الحمراء

علي الجانب الآخر
تشتعل ثورة الغضب داخل النادي الأهلي بعد قرارات لجنة الانضباط والأخلاق بالجبلاية
بخصوص أحداث مباراة السوبر، وترجم مجلس القلعة الحمراء غضبه من هذه القرارات في بيان
رسمي أعلن خلاله اتخاذ 4 قرارات نارية جاءت كالتالي:

1- رفض كل العقوبات
الصادرة عن لجنة الانضباط والأخلاق باتحاد الكرة في حق لاعبي الأهلي، وعدم الاعتداد
بها

2- إرسال شكوى
للاتحاد الدولي لكرة القدم ضد رئيس اللجنة المؤقتة لاتحاد الكرة.

3- اتخاذ كل الإجراءات
القانونية واللائحية أمام كل الجهات المعنية والتصعيد للفيفا والمحكمة الرياضية الدولية
“كاس” لإلغاء هذه القرارات المليئة حيثياتها بالعوار والحفاظ على حقوق النادي

4- التحفظ على
سياسات وأداء اللجنة المؤقتة التي تدير اتحاد الكرة والتي طالما لم تلتزم بتطبيق اللوائح
والقوانين على الجميع وعدم التعاون معها لحين إنتهاء فترة توليها المسئوولية.

ورغم القرارات
الثورية لمجلس الأهلي ضد اللجنة الخماسية، لكن أعلن مسئولي النادي عدم الانسحاب من
مباراة القمة أمام الزمالك اليوم الاثنين، والذهاب لملعب المباراة في الموعد المحدد
لها بشكل طبيعي.





المصدر : بوابة الفجر ويخلي موقع أربك نت مسئولية عن صحة الأخبار وإنما تقع مسؤوليته على النشر الصلي للخبر

شاهد أيضاً

“كورونا” أشعل الحرب الباردة بين أمريكا والصين

قال الكاتب الصحفي عادل حمودة، رئيس مجلس تحرير جريدة الفجر، إن المحاكم الأمريكية تقبل دعاوى …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *