الرئيسية / العالم العربي / تقلبات جوية على المملكة ابتداءً من يوم الاثنين إلى الأربعاء

تقلبات جوية على المملكة ابتداءً من يوم الاثنين إلى الأربعاء

أعلنت الهيئة العامة للأرصاد وحماية البيئة، أنها تتوقع بأن تشهد بعض مناطق المملكة تقلبات جوية من يوم الإثنين القادم إلى الأربعاء.

وأوضحت الهيئة أن التوقعات تشير لهطول أمطار رعدية من غزيرة إلى متوسطة تُصحب بزخات من البرد على مناطق، الجوف والحدود الشمالية وتبوك وحائل والشرقية والمدينة المنورة ومكة والقصيم والرياض.

كما توقعت الهيئة أن تشهد عدد من المناطق رياح سطحية مثيرة للأتربة والغبار خاصة خلال النهار، وتنخفض درجات الحرارة على معظم المناطق، ويُتوقع أن تلامس درجات الحرارة الصغرى الصفر المئوي على أجزاء من مناطق الحدود الشمالية والجوف وتبوك وحائل.

هيئة الأرصاد السعودية:
تعد الهيئة العامة للأرصاد وحماية البيئة مؤسسة حكومية سعودية، ترجع نشأتها عندما قامت السعودية بإنشاء المديرية العامة للأرصاد الجوية عام 1370 هـ الموافق 1950، ليعاد بعد ذلك هيكلة المديرية عام 1981 الموافق 1401 هـ لتصبح مصلحة الأرصاد وحماية البيئة.

وأنيط بالهيئة دور الجهة المسئولة عن البيئة في السعودية على المستوى الوطني إلى جانب دورها في مجال الأرصاد الجوية، وفي عام 1422 هـ الموافق 2001 تم تحويل المسمى من مصلحة الأرصاد وحماية البيئة، إلى الرئاسة العامة للأرصاد وحماية البيئة، ثم تم تحويل المسمى إلى الهيئة العامة للأرصاد وحماية البيئة وتم تعيين الأمير تركي بن ناصر بن عبد العزيز آل سعود رئيس عام للهيئة العامة للأرصاد وحماية البيئة حتى 17 أغسطس 2013.

وأعفي من منصبه وعين الدكتور عبد العزيز بن عمر الجاسر بدلا عنه، ثم أعفى من منصبه وعين الدكتور خليل بن مصلح الثقفي ثم أعفى من منصبة في 30 أغسطس 2019، وقرر مجلس الوزراء السعودي في مارس 2019 إلغاء الهيئة وإنشاء المركز الوطني للأرصاد، والمركز الوطني لتنمية الغطاء النباتي ومكافحة التصحر، والمركز الوطني للرقابة على الالتزام البيئي.





المصدر : بوابة الفجر ويخلي موقع أربك نت مسئولية عن صحة الأخبار وإنما تقع مسؤوليته على النشر الصلي للخبر

شاهد أيضاً

“البيئة” تطلق خدمة “بلغ” للسيطرة على الجراد الصحراوي​

أطلقت وزارة البيئة والمياه والزراعة، خدمة بلاغات الجراد الصحراوي عبر النظام الإلكتروني “بلغ”، لتمكين المستفيدين …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *