الرئيسية / منوعات / مياه الصرف والأمطار تغرق مساكن “قراقص” بالبحيرة

مياه الصرف والأمطار تغرق مساكن “قراقص” بالبحيرة

تسببت غزارة الأمطار التي ضربت محافظة البحيرة في تحول عدد من المناطق إلى برك وبحور يسبح بها الأهالي لكي يصلوا إلى منازلهم، دون تدخل من المسئولين لإيجاد حل جذري لتلك الأمة.

وفوجئ أهالي مساكن قرية قراقص بعزبة الكوم التابعة لمركز دمنهور، بدخول مياه الأمطار التي اختلطت بمياه الصرف الصحي، مما تسبب في غرق الأدوار الأرضية لعدد من المنازل وسقوط سلم وشرفة أحدهم.

واشتكى أهالي القرية من عدم وجود صرف صحي، فضلا عن تراكم مياه الأمطار في الشوارع ودخولها للمنازل وتسببت في تلف الكثير من المفروشات، مؤكدين أن السبب في ذلك هو عدم وجود بلاعات بالشوارع لمواجهة مياه الأمطار أو صرف صحي جيد، مناشدين المسئولين سرعة التحرك لرفع المياه وحل مشكلة الصرف الصحي قبل أن تؤثر بالسلب على المنازل وتجعلها تتصدع وتصبح خطر عليهم.

كانت قد تسببت الأمطار الغزيرة التي تعرضت لها محافظة البحيرة في غرق العديد من القرى والشوارع الرئيسية، ما أدى إلى إعاقة حركة المرور والمشاة، وأعلنت المحافظة رفع درجة الاستعداد القصوى والطوارئ للتعامل مع موجة الطقس السيئ وهطول الأمطار الغزيرة، ودفعت الوحدات المحلية بسيارات لكسح مياه الأمطار.

وتحولت عدد من المناطق بمدينة دمنهور خاصة منطقة “شجرة الدر” والتي يتم بها أعمال توصيل شبكات الصرف الصحي منذ عامان ولم تنتهي حتى الآن، إلي برك وبحيرات دون تدخل أحد من المسئولين لشفط مياه الأمطار قبل ارتفاع منسوبها وإغراقها للمحال التجارية والأدوار الأرضية بالمنازل.

كما كشفت غزارة الأمطار، عدم متابعة المسئولين لتسليك صفايات المطر ما أدى إلى انسدادها بشكل تام، ففي أقل من ساعة واحدة تحول شارع أحمد عرابي إلى بركة كبيرة من المياه، وأدى ذلك إلى توقف الحركة المرورية للمشاة والسيارات، الأمر الذي دفع المسئولين بشركة المياه إلى غلق أحد اتجاهاته محاولةً منهم لكسح وشفط مياه الأمطار المتراكمة والتي قاربت علي الوصول إلى حافة رصيف الطريق.

من جانبه قرر محافظ البحيرة، إيقاف كافة المعديات النهرية لحين تحسن الأحوال الجوية، مع استمرار أعمال متابعة جميع محطات الرفع والصرف والتأكد من عملها بشكل كامل وطبيعي، مؤكدا على انتشار جميع فرق معدات التدخل السريع منذ بداية موجة الطقس السيئ والأمطار الغزيرة، حيث تعمل أكثر من 470 معدة وطاقم بجميع شوارع مدن وقرى المحافظة.

كما أكد المحافظ على استمرار العمل على مدار الساعة وتواجد كافة المسئولين وفرق الأزمات والتدخل السريع المعنية بمجابهة الأمطار والتواجد المستمر على مدار الساعة بشوارع وميادين المراكز والمدن والقرى لرفع تراكمات المياه ومتابعة أعمدة الإنارة ومحطات الصرف أولا بأول.

وأهابت المحافظة بالمواطنين الالتزام بمنازلهم إلا للضرورة القصوى والالتزام بإتباع الإرشادات التي تم التنويه عنها والتأكيد عليها للحفاظ على أمن وسلامة المواطنين ومنها تجنب القيادة على الطرقات السريعة أثناء سقوط الأمطار وعدم التوقف لأي سبب على الطريق والدخول إلى الطرقات الجانبية، وتجنب الاقتراب من أعمدة الكهرباء أو السير تحت الأسلاك أو شرفات المباني القديمة.

بالإضافة إلى فصل التيار الكهربائي عن المنزل في حالة الخطورة المحتملة، والتواصل السريع مع الجهات المختصة في حالة وجود تجمعات متزايدة لا يتم تصريفها، والاتصال على الخط الساخن للمحافظة 114 في حالات الطواريء، وعدم الوقوف بجانب الأشجار أو اللوحات الإعلانية أثناء موجات الهواء والعواصف الشديدة، وعدم الاقتراب من الأسوار أو الوقوف بالأماكن المكشوفة وخاصة فى حالة حدوث البرق.





المصدر : بوابة الفجر ويخلي موقع أربك نت مسئولية عن صحة الأخبار وإنما تقع مسؤوليته على النشر الصلي للخبر

شاهد أيضاً

كارمن لبس تتفوق على ريهام حجاج ودلال عبد العزيز في استفتاء “الفجر الفني” اليوم

حصدت الفنانة اللبنانية كارمن لبس نسبة تصويت مرتفعة في الاستفتاء الذي نظمه موقع الفجر، وذلك …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *